احمد الجار الله يطالب الدول الاسلامية بالتصدي لمخططات العدو الايراني وبخاصة تجاه مكة والمدينة

احمد الجار الله يطالب الدول الاسلامية بالتصدي لمخططات العدو الايراني وبخاصة تجاه مكة والمدينة

طالب رئيس تحرير جريدة “السياسة” الكويتية أحمد الجارالله العالم العالم الاسلامي بالوقوف بحزم بوجه المخطط التخريبي الذي تنفذه ايران ضد المقدسات الاسلامية في المملكة العربية السعودية ، والذي يأتي بالتزامن مع المخطط الاسرائيلي لتدمير المسجد الاقصى.

وقال أن ” المخططان وجهان لعملة واحدة, هي القضاء على الاسلام” واعتبر أن كل المبررات والترهات التي يتذرع بها “شياطين الامبراطورية الفارسية الجديدة” ومعهم “شياطين الصهيونية” ساقطة لانها ، وحسب قوله ” تظهر بوضوح طبيعة العلاقة بين العدوين اللدودين للاسلام ” متسائلا : فهل تحركت الاصول اليهودية لدى البعض وبتنا بين فكي كماشة لمحاربة الاسلام والمسلمين؟.

جاء ذلك في مقال نشره اليوم السبت 7/11/2009م في جريدة “السياسة” على خلفية دعوة إمام خطبة الجمعة في مدينة مشهد بجعل مدينة مشهد قبلة المسلمين بدلا من مكة المكرمة!

وقال الجار الله ” اذ لم يكتف قادة النظام بافتعال ازمة عبثية مع المملكة العربية السعودية على خلفية الممارسات السياسية الايرانية في موسم الحج التي تتنافى مع العقيدة الاسلامية, فأوعزوا الى إمام خطبة الجمعة في مدينة مشهد أن يرمي قنبلة فتنة جديدة في العالم الاسلامي, لا تبقي ولا تذر, حين دعا هذا الخطيب النكرة الى جعل مدينة مشهد قبلة المسلمين بدلا من مكة المكرمة!”.

ووصف الجار الله الخطيب الايراني بـ “مسيلمة كذاب القرن الواحد والعشرين” ، وقال : ما الاستنادات الفقهية التي جعلته يختار »مشهد« قبلة للمسلمين؟ فمما جاء في محكم التنزيل عن مكة المكرمة “إن أول بيت وضع للناس للذي ببكة مباركًا و هدى للعالمين”و “وَهَذَا كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ مُصَدِّقُ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَلِتُنْذِرَ أُمَّ الْقُرَى وَمَنْ حَوْلَهَا”و “وَالتِّينِ وَالزَّيْتُونِ وَطُورِ سِينِينَ وَهَذَا الْبَلَدِ الأَمِينِ”, فما الايات التي أنزلت بمشهد حتى يطلق هذا الدعي المأجور دعوته المشبوهة هذه؟

وهل اركان الاسلام ألعوبة سياسية في ايدي زبانية المصالح العنصرية الخاصة البعيدة كل البعد من الاسلام؟ وهل تتفق الدعوة المشبوهة هذه مع فكر الامام علي (رضي الله عنه) او مع فكر الامام الحسين (رضي الله عنه) او حتى مع الفكر الشيعي؟

أليست هذه الدعوة تعديا على كل الاركان والمعتقدات الاسلامية؟ .

وتابع بالقول : ان الهدف من كل الألاعيب الامبراطورية الطاووسية القضاء على الاسلام وهدم حركته الحضارية عبر الدعوة الى شق الصف من خلال شق الطقوس العبادية الواحدة والثابتة والتي انزلت فيها الآيات البينات , وهي ليست محل جدل من احد, وليست محل اوهام الا من تسول له نفسه الامارة بالسوء التطاول حتى على ما امر به الله سبحانه وتعالى.

واعتبر ما اقدم عليه امام جمعة مشهد المدعو آية الله احمد علم الهدى بأنه اعلان ردة واضح لا يقبل التأويل على اي محمل أخذ, والواضح ، حسب الجار الله ، ان هذا المأمور من زبانية الاستخبارات الايرانية لتفجير واحدة من أخطر الفتن في التاريخ الاسلامي, لا يمكن قبولها حتى من مجنون وليس من عاقل.

واشار الى ان السياسة الايرانية هي التي دفعت بخطيب مشهد لجس نبض العالم الاسلامي من هكذا دعوة مشبوهة مبيتة النوايا, اذ ليس لواحد مثل “امام جمعة” مدينة بحجم مشهد الايرانية ان يتكلم من تلقاء نفسه.

كما لا يمكن فصل هذه الترهات عن سياسة النظام منذ بدايته حتى اليوم, وخصوصا اذا وضعت في سياقها السياسي، وقال الجار الله ” نسأل فقط هل قرأ قادة النظام الايراني والدعي المأجور إمام «خطبة جمعة» مشهد الآية الكريمة «قد نرى تقلب وجهك في السماء فلنولينك قبلة ترضاها فول وجهك شطر المسجد الحرام وحيث ما كنتم فولوا وجوهكم شطره

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: